تايلند

تعد تايلند من أبرز الوجهات السياحية على مستوى العالم، حيث تستقطب في كل عام عشرات الملايين من السواح والمسافرين من كل حدب وصوب. ويوجد الكثير مما يميز تايلند كوجهة سياحية رائدة وبارزة، لكن من أكثر ما يهم السائح العربي هو عدم الحاجة لإجراءات طويلة ومعقدة للحصول على تأشيرة الدخول، وسرعة إصدارها (في غضون 24 ساعة لمعظم الجنسيات)، وتوفر مرافق ووجهات وأنشطة تلبي متطلبات وأذواق كافة شرائح السياح والمسافرين دون استثناء، بما فيها العائلات والعرسان والمجموعات والشباب الباحث عن المغامرات. ونذكر منها السياحة والترفيه والرياضات على أنواعها والتسوق والاستجمام على الشطآن، المتميزة برمالها البيضاء ومياهها اللازوردية الدافئة، والاسترخاء في أحضان الطبيعة، ناهيك عن السياحة العلاجية، كون تايلند تتميز بأفضل المرافق الطبية في العام وتقدم خدماتها بأسعار منخفضة مقارنة مع باقي دول العالم، حيث تستقطب أناساً من أستراليا وأمريكا وأوروبا للعلاج والنقاهة الطبية.

Thailand_Krabi

وسأخصص للسياحة في تايلند نصيب الأسد من هذه المدونة، حيث أنني أقيم فيها منذ أكثر من عام، وفي كل فترة أكتشف وجهات ومرافق جديدة.

وأول معلومة تهم السائح الذي يعتزم القدوم إلى تايلند هي الطقس، حيث تقع تايلند على مدار الجدي، والطقس فيها ممطر (المونسون) أو حار (الموسم الجاف). ويمتد الموسم الجاف عادة ما بين نوفمبر ومايو، لكنه طال في العام الماضي وامتد لغاية يونيو، ولا أنصح بالسفر إلى تايلند خلال فترة أواخر الموسم الجاف (مارس حتى مايو)، فالحرارة تكون فيه مرتفعة جداً، ويندر حدوث أمطار أو تشكل غيوم. كما أن الرطوبة قد تكون خانقة.

بالمقابل، يعد موسم المونسون مناسباً أكثر للسفر إلى تايلند، حيث أنها لا تمطر يومياً، وحين تمطر، يحدث ذلك على شكل دفقات مطر غزيرة تمتد على مدى نصف ساعة إلى ساعتين، وتتوقف تماماً بعدها. ويندر أن تمطر مرتين في اليوم. ويساهم المطر في الحد من حرارة الطقس، حيث تعد الحرارة لطيفة خلال المونسون، ويناسب الطقس مختلف النشاطات، بما فيها الشاطئ.

وتعد الفترة ما بين نوفمبر وفبراير الأنسب لزيارة تايلند، ومنطقة جنوب شرق آسيا عموماً، حيث أن الجو لطيف ويميل للبرودة الخفيفة ولا تحدث الأمطار بكثرة.

والشعب التايلندي طيب عموماً، ويحب الزوار من مختلف الأطياف ويبادرهم بالابتسام، إلا أن السواد الأعظم من الشعب حالته الاقتصادية متوسطة إلى منخفضة، لذا ففي ضوء توافد السياح وما يحملونه من مبالغ لإنفاقها، قد يحاول بعض التايلنديون كسب المزيد من النقود من السياح. وهذا عموماً في المدن الكبرى والوجهات السياحية البارزة، مثل بوكيت وبانكوك وتشانغ ماي. وعلى سبيل المثال، يحاول كثير من سائقي التكسي عدم تشغيل العداد، أو اخفاؤه أحياناً أو اطفائه وادعاء أنه معطل، ويشترطون مبلغ معين. ولكن عموماً، لا تتعدى هذه المبالغ الإضافية التي يطلبونها التكلفة الحقيقية بأكثر من 2-4 دولار أمريكي. وسائقو التكسي معذورون في ذلك أحياناً، فالزحام خانق في بانكوك معظم الوقت، وقد تتطلب رحلة العودة ساعات منهم. ولكن مع ذلك، إذا أصر السائح على تشغيل العداد فمعظم السائقين يستعملونه.

ومن الحيل الأخرى، أنه عند استئجار سيارة أو جت سكي (Jet Ski) يدعي المالك أن المستأجر قد تسبب بأضرار بالغة ويطالب بمبالغ قد تكون مرتفعة أحياناً كتعويض. وينصح على الدوام باستئجار السيارات أو أي آليات وأدوات أخرى من شركات معروفة.

باستثناء ذلك، فالناس عموماً لطيفون وصادقون. وقد لاحظت مثلاً أن الأسعار متشابهة جداً أن الباعة في الطريق لا يرفعون الأسعار على السائح، ولا يساومون كثيراً لأن السعر غالباً ثابت للتايلنديين والأجانب. كما أن الشعب التايلنديون يحبون مساعدة السياح، إلا أن المشكلة الأبرز تتمثل في أن معظم التايلنديين لا يتكلمون أي لغات أخرى، لذا فقد يصعب التواصل معهم.

وتايلند غالباً آمنة جداً، ولا يسمع فيها عن حوادث أو مشاكل للسياح، لكن يجدر الانتباه للمقتنيات في مدنها الكبيرة حالها كحال أي مدينة كبيرة حول العالم. ولا يشعر السائح بأي خطر من السير في طرقاتها وشوارعها في أي وقت، وحتى في ساعات الصباح الأولى. ولكن يوجد في بانكوك أحياء ومناطق عشوائية، ويستحسن عدم التوغل فيها، وخاصة ليلاً، سيما أنها لا تمثل وجهات سياحية.

العملة في تايلند هي بات (Baht) ويعادل كل دولا أمريكي وسطياً 35 بات. ولا ننصح بتصريف العملات في الشوارع الرئيسية، حيث غالباً ما تكون عمولة الصرف مرتفعة، وخاصة بالنسبة للعملات غير الرائجة.

الوصول

يتوفر في تايلند عدة مطارات محلية ودولية، حيث يمكن السفر من وجهات دولية عديدة إلى مطاري العاصمة بانكوك (Bangkok) ومطار بوكيت (Phuket) ومطار كرابي (Krabi) ومطار كو ساموي (Ko Samui) وغيرها من المطارات التي سنفصلها ضمن قسم الوجهات.

والوجهات في تايلند متنوعة وتلبي على اختلافها متطلبات شرائح متنوعة من السياح، حيث سنتطرق إليها بالتفصيل.

Thailand_Ayutthaya
آيوتايا؛ العاصمة القديمة لمملكة سيام (تايلند)

لمحة مختصرة:

تأشيرة الدخول: يجب الحصول عليها مسبقاً، ولا تستغرق سوى 24 ساعة لمعظم الجنسيات.

المطارات الدولية:

  • مطار سوفانوبوم (BKK)
  • مطار دون موانغ الدولي (DMK)
  • مطار تشانغ ماي الدولي (CNX)
  • مطار بوكيت الدولي (HKT)
  • مطار هات ياي الدولي (HDY)
  • مطار تشانغ راي الدولي (CEI)
  • مطار كرابي الدولي (KBV)
  • مطار ساموي الدولي (USM)
  • مطار سورات ثاني (UTH)
  • مطار يو تاباو (UTP)

المناخ: مداري ماطر أو معتدل أو إلى حار

أفضل وقت للسفر: نوفمبر لغاية فبراير

نوع الإجازة: استرخاء على الشاطئ، رياضات مائية، أنشطة رياضية، علاج ونقاهة طبية

إجازة مثالية: تناسب جميع فئات السياح

طيران مباشر:

  • الإمارات من دبي
  • العمانية من مسقط
  • القطرية من الدوحة

خطوط طيران محلية:

ويتضمن الموقع بوابة خاصة بتايلند، يجري تحديثها دورياً، ويمكن الوصول إلى موضوعاتها منخ خلال الرابط (بوابة تايلند) في الزاوي العليوية اليمنى للموقع.

للمزيد من المعلومات حول هذا الموضوع أو سواه، يرجى ترك تعليق ضمن مربع (أضف تعليق) أدناه، أو مراسلتنا على البريد الإلكتروني: sawahblog@outlook.com

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s