تشانغ ماي

تشانغ ماي (Chiang Mai) هي ثاني أكبر مدينة في مملكة تايلند من حيث المساحة وعدد السكان، بعد بانكوك، علماً أن الفارق ما بين المدينتين شاسع جداً، حيث يقل عدد سكان مدينة تشانغ ماي وضواحيها عن مليون نسمة، في حين يتخطى عدد سكان مدينة بانكوك وضواحيها 15 مليون. لا يوجد في تشانغ ماي الكثير من ناطحات…

دارا ديفي

أكثر من مجرد منتجع، إنه صرح حضاري وثقافي يخطّ سطور من تاريخ مملكة لانا (Lan Na)، التي ازدهرت شمالي تايلند على مدى بضعة قرون من الزمن، ولم يتبقَ الكثير من أوابدها اليوم ليحكي حكايتها. لا بد أن معظم تعابير الوصف الإيجابية مبالغ جداً في استخدامه لدى الحديث عن فندق أو منتجع مميز، بما فيها كلمة…

سوق محطة القطار الليلي (الجديد)

من أهم ما يميز جنوب شرق آسيا عموماً، وتايلند خصوصاً، أسواقها الشعبية الضخمة والشاملة، حتى أنه يجري تداول قول شهير عن سوق تشاتوتشاك ماركت (Chatuchak Market) في بانكوك، مفاده أنك “إذا لم تجد ما تبحث عنه في سوق تشاتوتشاك فهو لم يصنع أو ينتج بعد”. وتضم كل مدينة وبلدة تقريباً في تايلند سوقاً شعبياً واحداً على…

كهف برايا ناكون

يتواجد كهف برايا ناكون (Phraya Nakhon Cave) في متنزه كاو سام روي يوت الوطني (Khao Sam Roi Yot)، الواقع على بعد نحو 40 كلم من بلدة هواهين (Hua Hun) التايلندية. وهو ظاهرة طبيعية رائعة الجمال. ويتألف الكهف من حجرتين هائلتي الحجم، تعلو كل منهما فتحة سماوية تطل على قمة الجبل، ما أتاح نمو غابة استوائية مصغرة في…

هواهين

بلدة ساحلية تقع على مسافة قصيرة نسبياً من العاصمة بانكوك، وتتميز بهدوئها وجمالها الساحر، وتمثل وجهة مثالية للاسترخاء على الشاطئ. هواهين (Hua Hin) هي بلدة ساحلية صغيرة ولطيفة تبعد حوالي 3 ساعات بالسيارة عن بانكوك، وتضم عدداً كبيراً من الفنادق الدولية والمحلية، وتتميز بشواطئها الجميلة. وقد كانت المدينة مصيفاً ووجهة للاسترخاء في تايلند منذ عشرينيات القرن الماضي….

بانكوك

تعرف على المدينة التي سيقضي فيها رابحا جائزة مدونة سواح أول 3 أيام من إجازة عيد الفطر السعيد. يوجد في بانكوك مطاران دوليان، ألا وهما سوفانوبوم (Suvarnabhumi) ودون موانغ (Don Mueang)، وكلاهما يستقبل رحلات جوية من دول مختلفة، إلا أن الرحلات القادمة من المنطقة العربية تحط جميعها في مطار سوفانوبوم، في حين أن مطار دون…

كو كوت

كوكوت (Ko Kut) هي رابع جزيرة في تايلند من حيث المساحة (تلي بوكيت وكو ساموي وكو تشانغ)، وهي من أقل جزر الدولة عمراناً، حيث ما تزال طبيعتها عذراء في معظمها، تتسم بمساحات مترامية الأطراف من الغابة المدارية المطيرة. ويقتصر المد العمراني في الجزيرة على بضعة قرى صغيرة تعتاش على الصيد بشكل عام، وحوالي 40 فندقاً…

أيوتايا

ليست أيوتايا (Ayutthaya) هي الأخرى على قائمة أبرز وجهات السياح في تايلند، ولا سيما بالنسبة للسياح العرب، إلا أن هذه المدينة القديمة تملك أهمية كبيرة في تاريخ مملكة تايلند، والمنطقة عموماً، فقد كانت حاضرة عمرانية وثقافية واقتصادية رائدة على مدى قرون طويلة من الزمن، قبل أن تهاجمها جيوش البورميين في العام 1767، لتحطم مبانيها وتسويها…

كانتشانابوري

ليست كانتشانابوري (Kanchanaburi) على قائمة أبرز الوجهات السياحية بالنسبة لمعظم زوار تايلند، حيث يجهل الكثيرون قصتها ولا يدركون أهميتها، أو أنهم لا يعلمون أصلاً بوجودها. وهذه مفارقة غريبة جداً، حيث تعد كانتشانابوري من أهم الوجهات السياحية على مستوى تايلند ومنطقة جنوب شرق آسيا، ومن أهم معالم التاريخ الحديث، فقد كانت مسرحاً لمجموعة من أبرز أحداث…

كو ساموي

تصنف كو ساموي (Ko Samui) ضمن قائمة أبرز عشر وجهات سياحية في تايلند، والمنطقة عموماً، وهي تناسب العرسان بشكل خاص، حيث توفر ملاذاً مثالياً للاسترخاء والاستجمام على الشاطئ في أجواء من السكنية، فضلاً عن الاستمتاع بممارسة بعض الأنشطة المائية الترفيهية والرياضية. وتقع الجزيرة قبالة الساحل الشرقي لتايلند، على مسافة قريبة نسبياً من الشاطئ، حيث يمكن…

تشانغ راي

تعد تشانغ راي (Chiang Rai)، برأيي الشخصي، درّة المواقع السياحية في تايلند، فهي تتسم بجمال طبيعي أخّاذ يجسد الصورة النمطية التي يتخيلها عموم الناس لدى ذكر غابات آسيا وحقولها الخضراء. وعلى الرغم من جمالها، لا تتصدر هذه المدينة قائمة الوجهات السياحية في تايلند، ولعل السبب في ذلك أنها ليست واقعة على البحر، ما دفعني لترتيبها…